الارشيف / أخبار مصرية

دوت الخليج يكشف حقيقة صور وضع علم لبنان على واجهة الأهرامات

وقد أعلنت وزارة الصحة اللبنانية أن الانفجار الضخم الذي هز العاصمة بيروت أسفر عن سقوط  70 قتيلا و3000 جريح حتى الآن.

وذكرت الوزارة أنه تمت إعادة تفعيل الخط الساخن 1214 لتلقي إتصالات المواطنين الطارئة والمراجعات.

ومن جانبه، أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن أنه بناء على توجيهات رئيس الحكومة حسان دياب،فإن علاج  المصابين نتيجة الانفجار الذي حصل على نفقة وزارة الصحة في مختلف المستشفيات المتعاقدة وغير المتعاقدة مع الوزارة وطلب وزير الصحة من المواطنين وفرق الإغاثة والصليب الأحمر والدفاع المدني التوجه بالجرحى والمصابين الى المستشفيات المحيطة بالعاصمة لان مستشفيات العاصمة تضيق بالجرحى.

وأعلن مندوب "الوكالة الوطنية للإعلام" أن انفجار لبنان أحدث أضرارا كبيرة في قصر بعبدا، مقر الرئاسة اللبنانية، وتحطم زجاج الأروقة والمداخل والصالونات وتخلعت الأبواب والشبابيك في أجنحة القصر.

وذكر وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي، مساء اليوم الثلاثاء، أن المعلومات الأولية تشير إلى وجود مواد شديدة الانفجار في العنبر رقم 12 مُصادرة بإشارة قضائية وراء التفجير الضخم الذي هز العاصمة بيروت، ودمر نصف المدينة. 

وقد هز انفجار ضخم العاصمة اللبنانية بيروت، قبل ثلاثة أيام من النطق بالحكم النهائي في قضية اغتيال رئيس وزراء لبنان السابق رفيق الحريري عام 2005 وتفيد التقارير الواردة من بيروت بأن الانفجار وقع في منطقة الميناء.

يذكر أن محكمة الأمم المتحدة على وشك إصدار حكمها في المحاكمة الغيابية لأربعة أشخاص مشتبه بهم في اغتيال الحريري عن طريق سيارة مفخخة.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر دوت الخليج يكشف حقيقة صور وضع علم لبنان على واجهة الأهرامات على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع صدى البلد وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا