سوريا

بعد أنباء عن عودة علاقتها مع "نظام الأسد".. السعودية تحسم موقفها من الأزمة السورية

قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، اليوم الثلاثاء، إن موقف المملكة من الأزمة في سوريا واضح وجلي.

وأضاف "بن فرحان" -بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"-: إن السعودية "ترى أن الحل السياسي هو الحل الوحيد للأزمة السورية، وفقًا لقرار مجلس الأمن رقم 2254، ومسار جنيف (1)".

وأكد على "دعم المملكة الكامل لجهود الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص غير بيدرسون، ودعم كل الجهود للتوصل إلى حل لوقف المأساة في سوريا، واستئناف أعمال اللجنة الدستورية".

وتابع وزير الخارجية السعودي: "لقد تسببت هذه الأزمة بتداعيات خطيرة على الشعب السوري، وعلى أمن واستقرار المنطقة والعالم، ولا تزال معاناة الشعب السوري مستمرةً حتى يومنا هذا".

وأشار إلى أن "المملكة أسهمت في تخفيف معاناة الشعب السوري من خلال استضافة مئات الآلاف من الأشقاء السوريين على أراضيها، الذين يعاملون معاملة المواطنين السعوديين".

وأوضح "بن فرحان" أن السوريين يعاملون مثل السعوديين "من حيث فرص العمل والخدمات الطبية، كما ينخرط أكثر من مئة ألف طالب وطالبة من أبنائهم في مدارس وجامعات المملكة".

وختم وزير الخارجية السعودي بأن "جهود المملكة شملت برامج دعم ورعاية الملايين من السوريين اللاجئين إلى الدول المجاورة، والمساعدات الإنسانية التي قدمتها المملكة للسوريين بلغت نحو مليار ومئة وخمسين مليون دولار".

جدير بالذكر أن تقارير تحدثت خلال الفترة الماضية عن إمكانية عودة العلاقات بين السعودية و"نظام الأسد"، على غرار الإمارات والبحرين.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر بعد أنباء عن عودة علاقتها مع "نظام الأسد".. السعودية تحسم موقفها من الأزمة السورية على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع الدرر الشامية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا