سوريا

انتحار أم قتل عمد؟.. العثور على جثة فتاة سورية بنهر تركي في ظروف غامضة

انتشلت الشرطة التركية والفرق المتخصصة جثة فتاة سورية، عثر عليها عدد من المواطنين الأتراك ملقاة في نهر العاصي بمقاطعة أنطاكيا التابعة لولاية هاتاي التركية جنوب البلاد.

وأفاد موقع "سي إن إن" التركي، بأن عددًا من المارة بالقرب من الجسر المعلق الواصل بين شارع "غوندوز" وحديقة "أتاتورك"، لاحظوا وجود جثة داخل نهر العاصي بمقاطعة أنطاكيا.

وأبلغ المواطنون الشرطة ووصلت سيارة الإسعاف، وتتبيَّن عقب إخراج الجثة من النهر، بأنها لفتاة تدعى "زهراء علي" تحمل الجنسية السورية، وتبلغ من العمر 16 عامًا.

ونُقلت جثة الفتاة عقب الإجراءات الأولية التي أجريت مكان الحادثة، إلى ثلاجة الموتى بمستشفى "مصطفى كمال" الجامعي.

وتدور الاحتمالات الأولية، في أن تكون "زهراء" قد انتحرت ملقية نفسها في النهر؛ حيث ووفقًا للصحيفة فإن السبب الحقيقي للوفاة سيتضح بعد تقرير مركز الطب العدلي بالولاية.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر انتحار أم قتل عمد؟.. العثور على جثة فتاة سورية بنهر تركي في ظروف غامضة على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع الدرر الشامية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا