أخبار عالمية

توقيف عضو بالبرلمان البريطانى بسبب جرائم أخلاقية

ذكرت صحيفة "صنداى تايمز" أن الشرطة ألقت، السبت، القبض على عضو بالبرلمان البريطانى ووزير سابق، لم تذكر اسمه، بعد تلقيها مزاعم بالاغتصاب والاعتداء الجنسى والتقييد القسرى.

وأشارت الصحيفة إلى أن امرأة فى العشرينات من عمرها، وهى موظفة سابقة فى البرلمان البريطاني، أبلغت الشرطة بأنها تعرضت لاعتداء وأُجبرت على ممارسة الجنس.

وأوضحت شرطة العاصمة البريطانية أنها تلقت، الجمعة، مزاعم تتعلق بأربع حوادث منفصلة بين يوليو 2019 ويناير 2020.

وقال بيان الشرطة: "تم إلقاء القبض على رجل فى الخمسينات من عمره السبت الموافق الأول من أغسطس للاشتباه فى ارتكابه جريمة اغتصاب، وهو محتجز حاليا فى مركز شرطة شرق لندن".

ولم تذكر الشرطة أى تفاصيل أخرى بشأن هوية الرجل المحتجز أو مهنته.

عرضنا لكم زوارنا أهم وأحدث التفاصيل عن خبر توقيف عضو بالبرلمان البريطانى بسبب جرائم أخلاقية على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى بأننا قد قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا اول بأول يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما ينبغي علينا بان نذكر لكم بأن محتوى هذا الخبر منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه وربما تم التعديل علية اوالاقتباس منه وربما قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا